اليوم السبت 25 نوفمبر 2017 - 11:33 صباحًا
أخر تحديث : الثلاثاء 30 مايو 2017 - 1:48 مساءً

جهة طنجة تطوان الحسيمة تنظم الملتقى الجهوي الثالث

في إطار سعي الفضاء المغربي للمهنيين لجهة طنجة تطوان الحسيمة إلى التواصل الدائم مع الفاعلين الاقتصاديين والمسؤولين المجاليين بمختلف أقاليم الجهة نظمت الكتابة الجهوية للفضاء المغربي للمهنيين لجهة طنجة تطوان الحسيمة يوم الجمعة 12 ماي 2017 بالمقر المركزي للجهة بطنجة
“الملتقي الجهوي الثالث للمسؤولين المجاليين “
شارك فيه ال. جانب الكتابة الجهوية والكتابات الإقليمية والمحلية للفضاء أعضاء الغرف المهنية وبعض رؤساء الجمعيات وأرباب المقاولات
وقد قام بتأطير  هده التظاهرة الهامة كل من السادة
ذ نبيل الشليح نائب الكاتب الجهوي لحزب العدالة والتنمية ورئيس فريق المستشارين بمجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة
ذ محمد بوزيدان رئيس مقاطعة امغوغة
ذ احمد بروحو رئيس فريق المستشارين الجماعية بطنجة
ذ عدنان معز رئيس مركز ابن بطوطة للأبحاث والدراسات
ذ مصطفي بن عبد الغفور عضو المكتب التنفيذي والكاتب الجهوي للفضاء المغربي للمهنيين
وتميزت أشغال الملتقي بالنقاش الجاد والحوار المفتوح والمسؤول حول سبل تطوير عمل المؤسسات المهنية والعمل على تخطي العقبات والصعوبات التي توجه الفعل الجمعوي  المهني والقطاعات المهنية ينفود تراب جهة طنجة تطوان الحسيمة
خلال الملتقي تم التعريف والوقوف على المؤهلات الاقتصادية والبرامج التنموية التي تزخر بها  الجهة كما شكل فرصة للتباحث حول أنجع السبل لدعم المقاولة الصغيرة والمتوسطة وتجارة القرب والصناعة التقليدية وهو ما تعتبره الكتابة الجهوية للفضاء من أولويات انشغالاتها  خاصة وأن المهنيين بجهة طنجة تطوان الحسيمة  هم بمسيس  الحاجة إلى دعم ومساندة مستعجلة  بغاية  الاستمرار والحفاظ على مقاو لاتهم الصغيرة التي تعرف عدة معوقات واكراهات  ذاتية وموضوعية  النا تجة عن الركود التجارى والانكماش الاقتصادي؛   والدفع بعجلة التنمية الجهوية للحفاظ على فرص الشغل ؛إلى جانب الإسهام في تنمية المقاولة الذاتية وتشجيع التشغيل الذاتي ؛وشكل الملتقي أرضية مواتية لإبراز المستوى الهام الدي  يحتله الفضاء المغربي للمهنيين في النسيج المهني المحلي والجهوي وكذا منا سبة لتجسيد روح التعاون والتشارك  الذي يميز عمل حزب العدالة والتنمية   بهيئاته  الموازية ومساحة التواصل الدائم والمستمر  لدعم كل المبادرات الهادفة وتجسيد  التشاركية مع الفاعل المهني المحلي والجهوي ؛
وتطرق جل المسؤولين المجاليين المشاركين في أشغال الملتقي الدي  دامت أشغاله يوما كاملا إلى السبل الكفيلة بتوطيد  علاقة التعاون بين المهنيين في القطاعات الإنتاجية المختلفة والمتنوعة وبين المسؤولين صناع القرار المركزي الجهوي والجماعي  ؛مؤكدين على أنه على الرغم من التدفقات الاستثمارية والبرامج والمشاريع التنموية التى تعرفها جهة طنجة تطوان الحسيمة إلى أن حصة المقاولة المحلية والجهوية ما زالت خارج التنمية وتعيش الكثير من الصعوبات والعوائق التي تحول دون انخراطها في ورش  الجهوية الموسعة ؛ الأمر  الدي  يستدعي بذل المزيد من الجهد وتنظيم ملتقيات مماثلة بغية تطوير القدرات لتحقيق رهان التنمية الجهوية ،وفي الاخير شدد السيد مصطفي بن عبد الغفور الكاتب الجهوي للفضاء المغربي للمهنيين ان الفضاء المغربي يبقي دائما  رهن الاشارة ومفتوح أمام جميع المبادرات التي يمكن لها أن تطور من أداء عمل الفضاء ومستعدون للتعاون بشكل دائم ومستمر مع جميع الفاعلين وجمعيات المجتمع المدني لتطوير القدرات  المهنية للفاعل المحلي بتراب الجهة وأنشطته الاقتصادية
أوسمة :